ليلى زروقي

السيدة ليلى زروقي هي الممثلة الخاصة السابقة للأمين العام للأمم المتحدة، والرئيسة السابقة لبعثة الأمم المتحدة لتحقيق الاستقرار في جمهورية الكونغو الديمقراطية – مونوسكو (يناير 2018 – فبراير 2021).

شغلت قبل ذلك منصب الممثلة الخاصة للأمين العام للأطفال والنزاع المسلح من (2012-2017). وبهذه الصفة، ترافعت بشكل مستقل ونشط لنشر الوعي بحقوق الفتيات والفتيان المتأثرين بالصراعات المسلحة وبضرورة إيلاء الأولوية لحمايتهم.

كانت عضوًا في الفريق العامل المعني بالاحتجاز التعسفي التابع لمجلس حقوق الإنسان منذ عام 2001، وشغلت منصب رئيسة ومقررة الفريق بين عامي 2003 و2008.

قبل مسيرتها الطويلة في الأمم المتحدة، كان للسيدة زروقي تاريخ حافل من العمل في أسلاك القضاء الجزائري، وقد عينت في 2000 كقاضية بالمحكمة العليا الجزائرية. من 1998 إلى 2000، عملت كمستشارة قانونية لديوان وزارة العدل، ومن 2000 إلى 2008 كمستشارة قانونية لديوان الرئيس الجزائري. عملت أيضًا في مناصب مختلفة داخل الحكومة الجزائرية وكانت عضوًا في اللجنة الوطنية الجزائرية لإصلاح القضاء.

شغلت السيدة زروقي مناصب أكاديمية مختلفة في كليات الحقوق في الجزائر، وكانت أستاذة زائرة في المدرسة العليا للقضاء بالجزائر.